الأربعاء، 16 أكتوبر 2019

شركة ريوت جيمز تعمل حاليًا على لعبة تصويب تكتيكية-تنافسية من منظور الشخص الأول تحملًا اسم رمزيًا "Project A"

شركة ريوت جيمز تعمل حاليًا على لعبة تصويب تكتيكية-تنافسية من منظور الشخص الأول تحملًا اسم رمزيًا "Project A"
Project A
أعلنت شركة ريوت جيمز رسميًا أنها تعمل حاليًا على لعبة تصويب تكتيكية-تنافسية من منظور الشخص الأول، تعتمد على شخصيات اللعبة المختلفة وقدراتهم.  وتحملًا اسم رمزيًا "Project A".

اللعبة ليس لها علاقة بعالم League of Legends، وستكون في المستقبل القريب. وكأنها مزيج بين لعبتي CS:GO وOverwatch، ويتم تطويرها حاليًا بمحرك Source Engine.

الشركة منذ البداية وضعت لنفسها أهدافًا مع إطلاق هذه اللعبة، أولًا أن تطور حاليًا تكنولوجيا متقدمة لخوادم اللعبة، والأهم نظام مكافحة الغش والغشاشين. المزيد من التفاصيل عن اللعبة سيتم الكشف عنها عام 2020.