0

يبدو أن لعبة Battlefield 3 تنبأت بالأحداث التي حصلت في باريس من خلال إحدى مهماتها ! حيث أن أحداث المهمة تتشابه بشكل كبير جداً مع الأحداث التي حصلت في باريس ، المهمة هي Comrades والتي تدور أحداثها حول العميل الروسي ديمتري ماياكوفسكي الذي يحاول إيقاف نشطاء من تفجير قنبلة نووية وإيقاف هجومهم  في باريس ولكنه يفشل في النهاية وتنفجر القنبلة ويحدث الهجوم .  " القنبلة التي فجرت في باريس لم تكن نووية بل عادية "

المثير في الأمر أن تاريخ الهجوم في اللعبة هو نفس تاريخ الهجوم في باريس 13 نوفمبر وهذا قد يدل على أن المهاجمين على الأغلب قد إستعانوا بهذه المهمة لتنفيذ هجماتهم .

المصادر :
المهمة
العميل

إرسال تعليق

 
Top